الثلاثاء، 16 فبراير، 2010

التسميد النيتروجيني الأمثل لمحصول البطاطا في الضفة الغربية- فلسطين

نعمان مزيد*، إبراهيم قطيشات**، حسان أبو قاعود*

*قسم الإنتاج النباتي، كلية الزراعة، جامعة النجاح الوطنية، نابلس.**دائرة زراعة اريحا، وزارة الزراعة، أريحا، فلسطين.
تاريخ الاستلام : 30-09-2000 ، تاريخ الموافقة : 11-06-2002
لغة البحث: اللغة العربية
الملخص

اجريت التجربة في محافظة طوباس في حقل في منطقة وادي الفارعة وهذه المنطقة تعتبر تحت الري وغنية بالمياه الجوفية (حوض الفارعة). تم اختبار محصول البطاطا لأنه يعتبر الأكثر أهمية وشيوعا في الزراعات المروية في المنطقة واستخدم الصنف سبونتا. اجريت تجربتان. ألاولى لاختيار نوع السماد النيتروجيني الأمثل لاعطاء انتاج ونوعية افضل والثانية لتحديد كمية السماد النيتروجيني التي تعطي انتاج امثل. تبين من الدراسة ان نوعية وكمية السماد النيتروجيني تؤثر على الانتاج والنوعية للدرنات. ازداد الوزن الخضري الجاف لمحصول البطاطا زيادة معنوية باستخدام السماد النيتروجيني. اضافة الى ذلك تبين نتائج البحث ان خلط الاسمدة النيتروجينية (سلفات الامونيوم مع اليوريا) وكذلك اضافة السماد العضوي الحامضي الى كل من سلفات الامونيوم واليوريا ادى الى زيادة في الانتاج عن استخدام السمادين منفردين كذلك فإن زيادة كمية السماد النيتروجيني ادت الى زيادة في عدد وحجم الدرنات وكذلك صلابة وكثافة الدرنات. وجد من خلال تحليل نتائج البحث ان هناك علاقة تربيعية معنوية بين كمية الانتاج من الدرنات وكمية السماد النيتروجيني المضاف على شكل سلفات الامونيوم. ومن خلال استخدام هذه المعادلة فإن اعلى كمية انتاج للبطاطا (4016كغم/دونم) يمكن الحصول عليها عند استخدام 35كغم نيتروجين صافي /دونم من سماد سلفات الامونيوم. في نهاية التجربة وجد ان كمية النترات في منطقة الجذور زادت عند استخدام كميات سماد نيتروجيني اكثر من 20كغم نيتروجين/دونم. كذلك وجد ان استخدام الحامض العضوي مع سماد سلفات الامونيوم حافظ على تركيز النترات في التربة قريبا من الجذور وتبين كذلك أن غسيل الاملاح كان محدودا.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2149&l=ar&extra=%26id%3D245

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق